منتديات الامتياز
"اهــلا ♫ وســـهلا ♫ ومـــرحـبا ♫ بـــكم ♫ كــل ♫ الحـــب ♫ والتقـــدير ♫ والاخــوة ♫اســــــمحـــو لـــي ♫بأن أحــييكــم ♫ وأرحـــب ♫ بكــم ♫ واتمــــنى ♫ ان ♫ ينــال ♫المنتدى♡ اعجابــكم ♫ تحيـــــاتي ♫ للجـــميع ♫>

منتديات الامتياز

نسعى الى الامتياز دائما فإما ان نصل و إما ان نصل
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الدنيا مصالح !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alamtiaz
صاحب الموقع
صاحب الموقع
avatar

عدد المساهمات : 948
نقاط : 2147488912
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 25/01/2015
العمر : 15
الموقع : http://alamtiaz.0wn0.com

مُساهمةموضوع: الدنيا مصالح !!   الثلاثاء فبراير 09, 2016 9:22 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم

فى هذا الموضوع سالجأ الى الاحاديث النبوية والقرأن فهى

اقوى حجة ودليل ومن اللازم عقيدة، والواجب شريعة أن نعدِّل صورة الدنيا في قلوبنا وعقولنا من العرف الجاري إلى الشرع

الرباني، حتى نتعامل معها كما هي، كما وصفها ، وكما تحدث عنها في (111) موضعًا، وقد جاءت النصوص النبوية تؤكد 

كل ما جاء في القرآن الكريم من صور حقيقية للدنيا


واما بعد 

فالدنيا فانية الدنيا متاع الغرور كلمات تقع ايقاعاتها علينا بشكل عادى ولا نعطيها اى اهتمام فهناك البعض عندما يكون

لهم متوفى وتقول لهم البقاء لله لايفهم حتى العبارة لايعلم ان القيامة قادمة و"كل من عليه فان ويبقى وجه ربك ذوالجلال 

والاكرام"

وفى مقتطف من تفسير الاية دون اطالة

لم عبر بالاسم في قوله تعالى " فان " وبالفعل في قوله تعالى " ويبقى وجه ربك " ، والعكس أولى ، فإن البقاء وصف ثابت ، والفناء متجدد كتب:


صراحة شئ مذهل هذه البلاغة ولكنها من عزيز جبار فلانستغرب حتى لااذهب بعيدا عن الموضوع 

الدنيا مصالح شخصية:؟!

ان الاسلام دعا الى التعاون والقران الكريم ايضا ولم يقل فليسعى كل شخص وراء مصلحته ويترك مصلحة الامة

بل عليه ان يقدم المصلحة العامة على مصلحته ولكن قليل مانرى هذا اليوم بل من الممكن ان نقول نعدم 

أناس كثيرة يصاحبون اخرين ويبقون معهم اصدقاء احماء يقف بجانبه عند الشدة لما لان معه مصلحة 

فكم تجد من الأناس يحيطون بأصحاب المناصب العالية فى احزانهم وافراحهم ولكن ليس لسواد اعينهم بل

لمصلحتهم وفى فرح الفقير لانجد الا المؤمنين الذين ذهبوا لكى يفرحوه ويفرجوا عنه لانه لم يستطع اقامته

فى مكان غالى.

الدنيا لقاء ام فراق:

الدنيا دار لعب ولهو وزينة زينتها المال والبنون ولكن البعض ينسى نفسه عندما يلتقى باحد او يفقد احد 

فانه لايعلم ان الدنيا فانية ولم يبقى له سوى اعماله لااقول ليس علينا ان نحزن على موتانا ولكن نحتسبهم 

وليس ان نقول لما نلتقى ونتعامل مع الناس ومنهم من سيجرحنا ففى النهاية سنموت ولكن لم يستطيعوا

لن طبيعة الانسان اجتماعية ماهى ( كل من يلقاها يفارقها ) انها الدنيا ويبقى خالقها عز وجل

سانهى الموضوع ببعض الايات من القران عسى ان نتدبر واياكم معانيها الرائعة

جاء في قوله تعالى:

- {اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلَادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ} [الحديد: 20].

- {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلاَ تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلاَ يَغُرَّنَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ} [فاطر: 5].

أ- {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ} [آل عمران: 14].

ب- {قُلْ مَتَاعُ الدُّنْيَا قَلِيلٌ وَالآخِرَةُ خَيْرٌ لِمَنِ اتَّقَى وَلاَ تُظْلَمُونَ فَتِيلاً} [النساء: 77].

(فَلاَ تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)

(فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ)"[2].

- {وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَلَلدَّارُ الآخِرَةُ خَيْرٌ لِّلَّذِينَ يَتَّقُونَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ} [الأنعام: ٣٢].

- {وَمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ لَهْوٌ وَلَعِبٌ وَإِنَّ الدَّارَ الآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [العنكبوت: ٦٤].

{كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ * وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلاَلِ وَالإِكْرَامِ}

{وَمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ لَهْوٌ وَلَعِبٌ وَإِنَّ الدَّارَ الآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [العنكبوت: ٦٤].

- {وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُقْسِمُ الْمُجْرِمُونَ مَا لَبِثُوا غَيْرَ سَاعَةٍ كَذَلِكَ كَانُوا يُؤْفَكُونَ} [الروم: ٥٥].

‌أ- {وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَلَلدَّارُ الآخِرَةُ خَيْرٌ لِّلَّذِينَ يَتَّقُونَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ} [الأنعام: ٣٢].

‌ب- {وَالَّذِينَ هَاجَرُواْ فِي اللّهِ مِن بَعْدِ مَا ظُلِمُواْ لَنُبَوِّئَنَّهُمْ فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَلأَجْرُ الآخِرَةِ أَكْبَرُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [النحل: ٤١].

الخاتمة

لم اوفق فى اخراج كل المعانى التى بداخلى وهذه واحدة من عيوبى ولكن لم ارد ان اطيل الموضوع عليكم الموضوع 

من كتابتى الخاصة وليس منقولا وارجو ممن يحب نقله ان يذكر المصدر 

الاسئلة :

نقدك على الموضوع؟ ( انقد لاتعلم )

هل الدنيا لقاء ام فراق ام مصالح؟

مساحة فارغة اتتكلم اضف ايات واحاديث وقران اعتبروا الموضوع لكم وكلهم كاتبيه ودعونا نتنقش خارج العبارات الموحدة؟

لكيلا اطيل عليكم ساطرحح السؤال الاخير والذى اعتبره اهم واحد ولااريد منكم اجابة فى الموضوع فقط اجب عليه داخلك 

ماذا اعددت لاخرتك؟

تحياتى لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alamtiaz.0wn0.com
 
الدنيا مصالح !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الامتياز :: الاقسام العامة :: قسم الحوار والنقاش-
انتقل الى: